أهمية التنظيم

التنظيم من المفاهيم التي أخذت المنحى الإداري في النواحي التجاريّة والتعليميّة والصناعيّة والرياضيّة والسياسيّة ونحو ذلك من مجالات الحياة المختلفة، وذلك من خلال الترتيب الممنهج وتوزيع المهام والأعمال بشكلٍ يُناسب قدرة المرء على الإبداع، وتكمن أهميّة التنظيم بتوزيع العمل بشكل منتظم للحصول على أكبر جودة ممكنة للنتاج المطلوب، كما يضمن السهولة في العمل والتركيز بشكل أكبر، إضافةً لكونه صلة تواصل رسمية وغير رسمية بين الأعضاء والإدارة، ومن الأمور التنظيمية التي تُلازم الحياة العمليّة لكلّ موظّفٍ رسميٍّ وغير رسميّ هي كيفيّة ترتيب الملفات في المكتب.

كيفية ترتيب الملفات في المكتب

إنّ عمل الموظّف قد يكون صعبًا في بعض الأحيان وقد يكون سهلًا في الحين الآخر، وقد يكون من الصعب على الموظّف أن يؤمّن وقتًا لازمًا لمعرفة كيفيّة ترتيب الملفات في المكتب، وذلك على الرّغم من أنّ ترتيب هذه الملفّات سيؤمّن له التنظيم وتوفير بعضٌ من الجهد والوقت، وقد أشارت بعض الدراسات إلى كيفية ترتيب الملفات في المكتب بطريقة مثاليّة وعمليّة، كما قدّمت هذه الدراسات في سبيل ذلك العديد من النصائح منها: